رئيس التحرير

علاء الجمل

رئيس التحرير

علاء الجمل

بث مباشر

Loading...

كتاب وآراء

  • القارئ والصحافة الهابطة

    علاء الجمل

    «أنتوا بتقدموا صحافة هابطة، فين المواضيع اللي بتهم الناس»، يقول القارئ دائما في تعليقات بنفس المضمون على الأخبار السخيفة عديمة المضمون (نعم هي سخيفة ونطلق

  • هي شريفة.. وأبوها غير شريف

    فتحي فريد

    تابعت مثل غيري ما تم نشرة من أخبار عن زفة بلدي جابت شوارع وأزقة إحدى القرى المصرية، يحمل فيها الأب فوق أعناقه ابنته التي طُلقت

  • شيرين وحسام.. والترند

    علاء الجمل

    نعرف في مصر كيف نحول الحمقى إلى مشاهير، والمشاهير إلى أيقونات، نتتبع أخبارهم لحظة بلحظة وننفعل مع مواقفهم ونحزن لأزماتهم بل نتطرف أكثر لدرجة تجعلنا

  • هيكل وترويج الأكاذيب

    علاء الجمل

    إذا غابت المعلومات والأخبار والخلفيات فإن الكتابة تصبح في واقع الحال نوعاً من الإنشاء، جملاً مرصوصة، أو نوعاً من الإنشاد، مديحاً في هذا الطرف أو

  • كيف تدفع 40 ضعفا لتذكرة قطار؟!

    محمد الجارحي

    كيف تدفع مائة وعشر دولارا لتذكرة قطار ثمنها  أقل من 3 دولارات؟! في السطور التالية أحكي لك كيف تورطت في هذه الغرامة الكبيرة، وكيف دفعتها

ألبومات

محافظات

أرصاد وفضاء

المخرجة نيفين شلبي لـ”مصر الآن”: فوجئت بتصدر “النهاردة يوم جميل” قائمة الأعلى مشاهدة على نيتفيلكس

شيماء علي

Tuesday 4 أكتوبر 2022 | 12:23 AM

نجحت المخرجة الشابة نيفين شلبي، في تسطير اسم فيلمها الروائي الطويل “النهاردة يوم جميل” في قائمة الأعمال الأكثر مشاهد عبر منصة نيتفيلكس العالمية، بعد مرور أيام قليلة على طرحه به.

وتطرقت المخرجة الشابة خلال أحداث الفيلم لعدة مشكلات اجتماعية تعاني منها المرأة في المجتمعات العربية وتحديدًا فيما يخص الناحية الجسدية إما عن طريق العنف الجسدي أو الاستغلال الجنسي أو محاولة الرجل الشرقي للبحث عن المرأة الجميلة فقط دون الاهتمام بشخصيتها مما يفقدها الثقة أحيانا بنفسها خاصة مع تقدم العمر.

كان لـ”مصر الآن”، هذا الحوار مع نيفين شلبي، للحديث عن كواليس العمل، فأوضحت في البداية قائلة: “قصة الفيلم الرئيسية مأخوذة من المجموعة القصصية “هضبة المقطم” للكاتب علاء سليمان، وشاركت في كتابة السيناريو الخاص بها أنا والكاتبة دينا السقا، وشارك في إنتاجه علاء سليمان مع المنتج شريف مندور”.

وعن بداية المشروع قالت: “في البداية عرض علي الكاتب علاء سليمان أن أكتب السيناريو الخاص لهذه المجموعة القصصية وتحويلها لفيلم سينمائي، وتحمست للموضوع لان معروف عني اتجاهاتي للدفاع عن الحقوق النسائية، وتم توفير عنصر الإنتاج المشترك، فبدأنا بالفعل تنفيذ المشروع”.

وعن تصدر الفيلم لقائمة أكثر عشرة أعمال مشاهدة عبر المنصة، وتوقعاتها لذلك قالت: “بأنا لم أتوقع نهائيًا أن يتصدر فيلمي للترند، ويكون بين أكثر الأعمال مشاهدة، فعندما تم إبلاغي بموعد عرضه على المنصة، كنت أتمنى فقط أن يعرفه الناس، ولا يمر مرور الكرام، لكنني فوجئت بإرشادات الجماهير وأصدقائي له، من ناحية القصة والتصوير والإخراج”.

واستطردت نيفين شلبي، حديثها: “إذا لاحظنا سنجد أنه قليلاً ما تتصدر أعمال فنية عربية لترند نيتفيلكس، بسبب محتواها الفني، ولكن لانتقادات أو مشاهد جريئة مثلما حدث مع فيلم “أصحاب ولا أعز” الذي حقق شهرة بسبب انتقاد البعض له ولجرأة محتواه، فكنت لم أتوقع أن يحقق فيلم “النهاردة يوم جميل” لهذا النجاح والاهتمام بالمحتوى المقدم خلاله فقط”.

وعن تفاصيل مشهد الاغتصاب الذي يعتبر المحور الرئيسي للفيلم قالت: “كنت حريصة على أن أقدم هذا المشهد برؤيتي الخاصة واتجاهي في تنفيذ مثل هذه الأفكار وهو ألا يتضمن مشاهد عري تخدش حياء المشاهد، وفي نفس الوقت أقدم الهدف والرسالة”.

وتابعت: “وهذا معروف عني حتي في أعمالي القصيرة والتسجيلية التي قدمتها فبالرغم من أنني أمتلك كامل الحرية في تنفيذ أي فكرة بالصورة التي أراها، لكنني حريصة على أن أعبر عن هويتي المصرية والشرقية التي لا تسمح ببعض الأمور وهذا عن نفسي، فأنا دائما أحب أن أحترم وأراعي طبيعة الجمهور المصري الذي أخاطبه”.

وواصلت نيفين شلبي، حديثها: “أنا يهمني في المقام الأول جمهور بلدي، ولو لاحظنا السينما الإيرانية التي أصبحت تنافس بقوة حاليا في مجال السينما العالمية ويحصدون جوائز الأوسكار فهم يمثلون أنفسهم ولهم طابعهم الخاص الذي ميزهم والحال نفسه في السينما الهندية”.

وعن عدم طرح الفيلم بالسينمات المصرية قبل المنصة الإلكترونية قالت: “الفيلم عرض نوفمبر الماضي بدور العرض السينمائية بالخليج، لكن منتج العمل كانت لديه رؤية بعدم طرحه في مصر وعرضه عبر المنصة لحسابات إنتاجية”.

وأضافت المخرجة: “مع كامل الاحترام لرؤى المخرجين في طرح تلك المشاهد بشكل مغاير عن ما قدمت فكل مخرج حر تماما في تقديم رؤيته الخاصة فيما يجده مناسب”.

وبسؤالها عن عدم ضمان المنتج لنجاحه بالسينمات وعدم قدرته على المنافسة، لذلك تم طرحه عبر المنصة قالت: “لا يوجد مقياس لنجاح أي عمل بالسينمات فمن الممكن أن يتم التوقع لعمل ما أن يتصدر شباك التذاكر ويخيب جميع الآمال، والعكس صحيح، فلا يوجد ترمومتر نقيس به هل سينجح هذا العمل أم. لا وإلا كنا صنعنا جميعا أعمال تجذب الجمهور”.

فيلم “النهاردة يوم جميل” شارك في بطولته عدد كبير من النجوم هم هنا شيحة، باسم سمرة، أحمد وفيق، نجلاء بدر، كريم كوجاك، وإيمي إسلام.

0 تعليق

0 أضف تعليقs

أضف تعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

أخبار متعلقة

Contact Us