رئيس التحرير

علاء الجمل

رئيس التحرير

علاء الجمل

بث مباشر

Loading...

كتاب وآراء

ألبومات

محافظات

أرصاد وفضاء

“انتقامًا من والدته.. القصة الكاملة لمقتل طفل الأقصر على يد زوجة خاله وإلقائه في برميل “للمش

Friday 12 أغسطس 2022 | 04:09 PM

واقعة مأسوية شهدتها محافظة الأقصر، انتزعت فيها الرحمة وحل محلها القسوة، بعد أن أنهت سيدة وزوجها حياة طفل يدعى إبراهيم نجل شقيقة المتهم، وذلك بسبب خلافات أسرية بينهما.

خرج الطفل إبراهيم كعادته يلعب ولم ينصاغ لكلام والدته التي رفضت خروجه من المنزل لكنه ظل يبكي حتى أذنت له وكأن القدر يناديه.

هرول الطفل مسرعا خارج المنزل خوفا من تردد والدته أو تغيير كلامها، لكنه لا يعلم ما يحدث له بعد خروج أو ما تخبئه الدقائق التالية.

25989960 281c 43ed 9efe b255b9984f05

استدرجوه  لمنزل خاله

أثناء لعب الطفل إبراهيم بالقرب من منزل جدته، نظرت له زوجة خاله البالغة من العمر 27عام، ونادت عليه ممسكة في يدها قطعة من الحلوة، حيث كانت هي وسيلة من أجل استدراجه داخل منزلهما لتنفيذ الجريمة.

توجهت السيدة بالطفل بعد أن استدرجته بقطعة الحلوى، وحتى وصلوا إلى المنزل انقضت عليه وأنهت حياته ذبحاً دون أن تأخذها شفقة ولا رحمه بالطفل الصغير.

بدأ الدم ينزل من الطفل ويملئ مكان ذبحه، حتى أصاب زوجة خاله حالة من الخوف والارتباك ، وظلت تحدق بجثة الطفل وجسدها ينتفض خوفا من افتضاح أمرها.

دخل زوجها خال الطفل إلى منزله أثناء عودته من الخارج ليتفاجأ بجثة الطفل إبراهيم البالغ من العمر 5سنوات ابن شقيقه مذبوحا وسط بركه من الدماء، حيث شهر بالصدمة التي سرعان ما تحول إلى قلق خوفاً من افتضاح أمر زوجته التي أنهت حياته.

وقف الخال ينظر إلى زوجته التي انتابتها حالة من الصدمة في انتظار أن تتحدث، بعد أن عرفت في تفكير عميق، حيث قرر التنفيذ وطلب منها المساعدة في إخفاء جثة الطفل فقط.

122bc6e9 d28b 48bb 812a 8ce5248a119d

الخطة الشيطانية التي اتفق عليها الزوجة مع زوجها  هي أن إخفاء  جثة الطفل إبراهيم  داخل برميل مش، وبالفعل حمل خال الطفل جثته ونفذ ما طلبته زوجته.

كانت الأمور تسير بشكل طبيعي في منزل الخال، لكن القلق والخوف يعتصر قلب والدته حزنا على. فلذة كبدها الذي ذهب يلعب ولم يعود إلى المنزل.

شارك الخال في عملية البحث التي استمرت عدة أيام ، وخلالها أكد أحد الشهود أنه اشتبه في زوجة خاله، وذلك بعد أن أجرت مكالمه هاتفيه مطولة، حيث كانت تتجنب الجلوس مع الأسرة، بعد سماع ما تقوله خلال المكالمة، وذلك رغم مشاركاتها في عمليات البحث.

بدأت عملية البحث بعد  إبلاغ مركز شرطة البياضية، ومديرية أمن الأقصر، وبتفريغ الكاميرات وجد أن  الطفل إبراهيم احتفى أمام منزل خالة.

وعلى الفور بدأ رجال المباحث بمشاركة أسرة الطفل البحث داخل منزل خالة، وأثناء ذلك تلاحظ ارتباك المتهمة، حيث تم العثور على الطفل مذبوحا وموضوع داخل برميل مش.

ألقت الأجهزة الأمنية القبض على الخال وزوجته، وتم نقل جثة الطفل إلى مشرحة مستشفى البياضية المركزي، وقررت حبس المتهمان 4ايام على ذمة التحقيقات.

0 تعليق

0 أضف تعليقs

أضف تعليق

Your email address will not be published.

أخبار متعلقة

Contact Us