رئيس التحرير

علاء الجمل

رئيس التحرير

علاء الجمل

بث مباشر

Loading...

كتاب وآراء

  • مصرع 5 أفراد من أسرة واحدة في احتراق سيارتهم على طريق الواحات

    نشب حريق داخل سيارة ملاكي أسفر عن مصرع 5 أشخاص داخل سيارتهم، وذلك أثناء سيرهم بطريق الواحات البحرية. ودفعت قوات الحماية المدنية بالجيزة بسيارات الإطفاء

  • محتسبو الإعلام والكمبوشة الإعلامية

    حسام السويفي

    محمد الباز الذي انتقد من قبل منح البعض لأنفسهم دور المحتسبين في الاعلام، هو نفسه من ارتكب نفس فعلتهم؛ فمنح بعضهم شهادة مهنية، وحجبها عن

  • يناير.. البهجة والحزن

    علاء الجمل

    مضت 2022 سريعاً قبل أن ننجز نصف ما وعدنا به أنفسنا في بداية يناير، كما يحدث كل عام، وبأحلام مؤجلة، وخطط غير مكتملة التنفيذ، وأعمار

  • ضغوط عالمية واخفاق حكومي

    علاء الجمل

    إذا طلبنا من رجل عادي الدخول في مواجهة مع “بيج رامي” ستكون النتيجة مأساوية بلا شك خاصة مع عدم اخضاعه لتأهيل من أي نوع يعينه

  • القارئ والصحافة الهابطة

    علاء الجمل

    «أنتوا بتقدموا صحافة هابطة، فين المواضيع اللي بتهم الناس»، يقول القارئ دائما في تعليقات بنفس المضمون على الأخبار السخيفة عديمة المضمون (نعم هي سخيفة ونطلق

ألبومات

محافظات

أرصاد وفضاء

دار الإفتاء: لا بأس في الصلاة على النبي بعد الآذان.. والصواب ترك الناس على ما اعتادوا عليه

Thursday 1 سبتمبر 2022 | 11:49 PM

نشرت دار الإفتاء المصرية، علي صفحتها الرسمية علي موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” منشوراً يفيد بجواز الجهر بالصلاة علي النبي بعد الأذان أو ترك الجهر به، مشيرة إلى أن هذه المسائل الخلافية البسيطة لا يجب أن تشغل المسلمين أو تحدث بينهم الفُرقة.

وأضحت ذلك في الفتوي المنشورة عبر” فيس بوك” والتي جاءت تحسم المسألة :”الصلاة على النبي صلى الله عليه وآله وسلم بَعْدَ الأذان ممَّا درج عليه كثير من المؤذنين، والصَّوَابُ تَرْكُ الناس على ما درجوا ووجدوا قلوبهم عليه، فمَن اعتاد الجهر بذلك فلا بأس به؛ وكذلك من اعتاد على ترك الجهر به، وعلى كلٍّ، فكلماتُ الأذان معروفةٌ لا يُخشَى أنْ تَلتَبِسَ بغيرها، والعِبرةُ في ذلك حيثُ يَجِدُ المسلمُ قَلْبَهُ، ولا يحدث خلافًا ولا فرقة بين الناس.
ولا يجوز أن تكون أمثال هذه المسائل الخلافية مثار فتنة ونزاع وفرقة بين المسلمين، بل يسعنا فيها ما وسع سلفنا الصالح من أدب الخلاف الذي “كانوا يتحلَّون به في خلافاتهم الفقهية.”

وذلك بعد أن أثارت مسألة الجهر بالصلاة علي النبي بعد الأذان جدلًا حول جوازاها وعدمه خوفًا من التباسها بكلمات الآذان.

0 تعليق

0 أضف تعليقs

أضف تعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

أخبار متعلقة

Contact Us