رئيس التحرير

علاء الجمل

رئيس التحرير

علاء الجمل

بث مباشر

Loading...

كتاب وآراء

  • محتسبو الإعلام والكمبوشة الإعلامية

    حسام السويفي

    محمد الباز الذي انتقد من قبل منح البعض لأنفسهم دور المحتسبين في الاعلام، هو نفسه من ارتكب نفس فعلتهم؛ فمنح بعضهم شهادة مهنية، وحجبها عن

  • يناير.. البهجة والحزن

    علاء الجمل

    مضت 2022 سريعاً قبل أن ننجز نصف ما وعدنا به أنفسنا في بداية يناير، كما يحدث كل عام، وبأحلام مؤجلة، وخطط غير مكتملة التنفيذ، وأعمار

  • ضغوط عالمية واخفاق حكومي

    علاء الجمل

    إذا طلبنا من رجل عادي الدخول في مواجهة مع “بيج رامي” ستكون النتيجة مأساوية بلا شك خاصة مع عدم اخضاعه لتأهيل من أي نوع يعينه

  • القارئ والصحافة الهابطة

    علاء الجمل

    «أنتوا بتقدموا صحافة هابطة، فين المواضيع اللي بتهم الناس»، يقول القارئ دائما في تعليقات بنفس المضمون على الأخبار السخيفة عديمة المضمون (نعم هي سخيفة ونطلق

  • هي شريفة.. وأبوها غير شريف

    فتحي فريد

    تابعت مثل غيري ما تم نشرة من أخبار عن زفة بلدي جابت شوارع وأزقة إحدى القرى المصرية، يحمل فيها الأب فوق أعناقه ابنته التي طُلقت

ألبومات

محافظات

أرصاد وفضاء

في ذكرى رحيلها.. ماجدة الخطيب تروي تفاصيل هروبها خارج مصر خوفًا من دخول السجن مرة ثانية (فيديو)

شيماء علي

Friday 16 ديسمبر 2022 | 04:53 PM

في مثل هذا اليوم السادس عشر من شهر ديسمبر، رحلت الفنانة ماجدة الخطيب، عام 2006 بعد رحلة معاناة مع مرض سرطان الرئة، والذي كانت قد أصيبت به نتيجة شراهتها في التدخين.

حياة ماجدة الخطيب، كانت مليئة بالعديد من القصص المؤثرة، من بيها دخولها السجن لمدة عام ونصف تقريبا، بعد أن تم القبض عليها في قضية تعاطي مواد مخدرة.

وعقب خروجها من السجن، بثمان أشهر تقريبًا صدمت أحد الأشخاص بسيارتها، وتم الحكم عليها بالحبس لمدة عام بتهمة القتل الخطأ.

ومن القصص المعروفة عن ماجدة الخطيب، بسبب هذا الحادث هو هروبها خارج مصر، وسافرت إلى قبرص خوفا من دخول السجن مرة أخرى، ولم تعد إلى مصر إلا بعد سقوط مدة العقوبة عنها.

ماجدة الخطيب، روت تفاصيل هذه التجربة رافضة وصفها بالهروب، حيث قالت إنها جربت تجربة السجن، ولم يكن لديها استعداد أن تعشها مرة أخرى، فلم يكن لديها خيار سوى أن تسافر خارج مصر لمدة ثلاثة سنوات ونصف، وبعدها تعود بعد سقوط الحكم عنها.

وأوضحت ماجدة الخطيب، في لقاء تلفزيوني نادر لها أن سفرها خارج مصر، كان بمثابة سجن كبير لها ولكن أبوابه مفتوحة، ولكنها لم يكن لديها استعداد للحبس مرة أخرى.

وعقب عودتها من الخارج تراجعت شعبيتها داخل الوسط الفني، ولم يعد المخرجون يسندون لها أدوار البطولة كما كن يحدث قبل دخولها السجن وسفرها خارج مصر.

0 تعليق

0 أضف تعليقs

أضف تعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

أخبار متعلقة

Contact Us