رئيس التحرير

علاء الجمل

رئيس التحرير

علاء الجمل

بث مباشر

Loading...

كتاب وآراء

ألبومات

محافظات

أرصاد وفضاء

كيف يتعامل طلاب الثانوية العامة وأولياء أمورهم مع الضغط النفسي لنتيجة الثانوية العامة؟.. خبير نفسي يُجيب

مروة الدقيشي

Friday 5 أغسطس 2022 | 11:20 PM

تعلن وزارة التربية والتعليم خلال الساعات القادمة نتيجة الثانوية العامة لعام 2022، ولطالما كانت نتيجة الثانوية العامة مصدر قلق للطلاب وأولياء أمورهم، إذ عُرفت مجتمعيًا بأنها سنة حاسمة ومصيرية، ويتسبب الضغط المجتمعي في لجوء بعض الطلاب للانتحار، أو الاكتئاب، ويمر عدد منهم بمشكلات نفسية، إذا لم يتمكنوا من الحصول على النتائج التي يطمحون لها.

 

وفيما يلي يقدم استشاري أمراض نفسية نصائح لطلاب الثانوية وأولياء أمورهم نصائح لتعامل مع الضغط الذي تسببه الثانوية العامة

قال الدكتور علي عبد الراضي، استشاري الأمراض النفسية وعضو الجمعية الأمريكية لعلم النفس، موجهًا حديثه لأولياء أمور طلاب الثانوية العامة، إن على الآباء والأمهات إدراك أن “ابنهم أو بنتهم مش حاصل المجموع اللي بيحصل عليه بالثانوية العامة”، إنما مهاراتهم وإمكانيتهم وإنسانيتهم هي المعبر عنهم.

وأضاف في تصريح لـ مصر الآن، “ابنك مش هو الحلم اللي انت حلمتهوله وعايزه يحققه ولا الحلم اللي أنت عجزت تحققه فعايز ابنك هو اللي يحققه ليك” متابعًا أن على الآباء إدراك أن لابنهم حلم خاص به يريد تحقيقه، وأنه عليه السعي لاكتشاف قدرته وخطواته، مؤكدًا على أنه يجب على كل أم و أب أن يتقبل ابنه ويحبه بدون أي شروط أو قيود.

 

كيف تتصرف مع ابنك بعد ظهور النتيجة؟

وجه عبدالراضي مجموعة من النصائح لأولياء الأمور للتعامل مع أبنائهم عقب ظهور النتيجة وهي:

1-ممنوع على الآباء والأمهات أن تقوم بمقارنة ابنها بشخص حصل على مجموع أعلى منه زي أنها تقول له شوف ابن خالك أو خالتك أو صديقك جايب كام.

2- ممنوع الإهانة و المعايرة وجلد الذات مثل أن تقول له “لو كنت شديت حيلك شوية وركزت شوية كان زمانك حصلت على مجموعة أحسن”، وذلك لأنه أمر انتهى ويحب أن نبدأ في التفكي بالقادم، مؤكدًا على أن التأنيب لن يُفيد في هذا الوقت.

3- على الآباء الاستماع الأبنائهم واحتوائهم، ومساعدتهم في التعبير عن عن توترهم و قلقهم وإحباطهم وأخبرهم بأن شعورهم مقدر.

4- ذكر نماذج استطاعت أن تحقق نجاح في حياتها رغم حصولها على مجموعة سئ بالثانوية العامة.

نصائح على طالب الثانوية الالتزام بها

وقدم عده نصائح إلى طالب الثانوية العامة تمثلت في الآتي :

1-أن يصدق أن الدرجة التي حصل عليها هي الدرجة التي يستحقها، حتى وإن لم يكن كذلك لأنها سارت أمر واقع ويجب أن يبدأ يفكر في كيفية التعامل معه وألا يقف في مكانه.

2-ثم يبدأ في البحث عن الكلية التي تتناسب مع قدراتهم وميولهم وإمكانياته، لافتاً إلى أن كل الكليات وكل التخصصات مهمة ولها دور في المجتمع.

3-أن يدرك جيداً أن وجوده ودوره في الحياة ليس مقيدين بدرجات أو مجموع بل مقيدين بمدى سعيه في الحياة ومحاولاته.

4- يجب أن يتقبل نفسه كما هي ويدرك أن قبول الآخرين له غير مرتبط بمجموعه، مؤكداً أن دوره في الحياة متمثل في سعيه وحبه للناس وأنه بيعمل حاجه مفيدة حتى لو ابتسامة.

5 -أن يرى أيه المطلوب في سوق العمل لو سوق العمل محتاج إلى مثلاً مهارات زي اللغة ،البرمجة ،الكبيوتر ويبدأ يركز عليها.

6-أن لا يربط الكلية بأصدقائه مشيراً إلى أن هناك طلاب بتختار كلية لا تتناسب مع قدرتها وميولها لكي تكون فقط مع أصدقائها.

 

اكتشاف القدرات والمهارات أهم من المجموع

أكد عبد الراضي أن الثانوية العامة ليست نهاية المطاف، وأنما هي بوابة للعبور لبوابات أخرى، مشيراً إلى أنه ليس من الضروري الحصول على مجموع مرتفع، ولكن عليك اكتشاف مهاراتك ومواهبك وقدراتكـ لكي تستغلها وتضعها على المسار الصحيح وتصل إلى هدف أول وهدف ثاني وهدف ثالث لأن تعدد الأهداف أهم بكثير من مجموع الثانوية العامة.

وأكد على أنه ليس هناك كليات قمة وكليات قاع، مشيرًا إلى أن التخصصات المطلوبة في سوق العمل تعد كليات قمة.

واختتم عبد الراضي حديثه قائلاً إن الصبر والانقطاع لإنجاز المهام وهو ما يعطي دافع لاتمام المهام، لافتًا لضرورة الاستمتاع بالسعي، مؤكدًا أن حديث الطالب هو ما يخلق ذكرى اليوم فإذا قال لنفسه أن يوم النتيجة هو أصعب يوم مر به؛ سيصحابه شعور سلبي طوال الوقت، ولكن إذا أدرك أنها ما هي إلا تجربة تعلم واستفد منها؛ سيكون يوم النتيجة مجرد تجربة لا يصاحبها شعور سلبي.

0 تعليق

0 أضف تعليقs

أضف تعليق

Your email address will not be published.

أخبار متعلقة

Contact Us