رئيس التحرير

علاء الجمل

رئيس التحرير

علاء الجمل

بث مباشر

Loading...

كتاب وآراء

  • القارئ والصحافة الهابطة

    علاء الجمل

    «أنتوا بتقدموا صحافة هابطة، فين المواضيع اللي بتهم الناس»، يقول القارئ دائما في تعليقات بنفس المضمون على الأخبار السخيفة عديمة المضمون (نعم هي سخيفة ونطلق

  • هي شريفة.. وأبوها غير شريف

    فتحي فريد

    تابعت مثل غيري ما تم نشرة من أخبار عن زفة بلدي جابت شوارع وأزقة إحدى القرى المصرية، يحمل فيها الأب فوق أعناقه ابنته التي طُلقت

  • شيرين وحسام.. والترند

    علاء الجمل

    نعرف في مصر كيف نحول الحمقى إلى مشاهير، والمشاهير إلى أيقونات، نتتبع أخبارهم لحظة بلحظة وننفعل مع مواقفهم ونحزن لأزماتهم بل نتطرف أكثر لدرجة تجعلنا

  • هيكل وترويج الأكاذيب

    علاء الجمل

    إذا غابت المعلومات والأخبار والخلفيات فإن الكتابة تصبح في واقع الحال نوعاً من الإنشاء، جملاً مرصوصة، أو نوعاً من الإنشاد، مديحاً في هذا الطرف أو

  • كيف تدفع 40 ضعفا لتذكرة قطار؟!

    محمد الجارحي

    كيف تدفع مائة وعشر دولارا لتذكرة قطار ثمنها  أقل من 3 دولارات؟! في السطور التالية أحكي لك كيف تورطت في هذه الغرامة الكبيرة، وكيف دفعتها

ألبومات

محافظات

أرصاد وفضاء

مالم ينشر من الحكم التاريخى على منى البرنس الأستاذة الجامعية صاحبة فيديوهات الرقص

Tuesday 13 سبتمبر 2022 | 03:37 PM

ننشر مالم ينشر من الحكم التاريخي الذى أصدرته المحكمة الإدارية العليا دائرة الفحص برئاسة القاضي المصري المستشار الدكتور محمد عبد الوهاب خفاجي نائب رئيس مجلس الدولة الذى يبين إيمان القضاء المصري بالفنون والآداب واحترام الفن ومحترفيه، وعلى الجانب الأخر يرسخ لأخلاقيات المهنة الجامعية ويعيد قيمها وتقاليدها العريقة.

وبخلاف ما قالته المحكمة أن الطاعنة قامت بتعظيم الشيطان ضد الملك العدل وتدريسها للطلاب أن إبليس انظلم وأنه هو الشخصية الأفضل لأنه عبر عن إرادته بحرية و دافع عن اختياره بإرادته دون أن ينساق للتعليمات و الأوامر كما فعل القطيع، وأن مسألة المصير الاُخروي محل نقاش، قالت المحكمة عن الثقافة والفنون حيثيات أخرى

حيثيات الحكم

إذا كان الرقص مهنة لمن يحترفه بأنواعه المتباينة ومنها الرقص الشعبي والفنون الشعبية على تنوعها وتفردها وتمازجها باعتباره من الموروثات الشعبية التي تزخر بها الثقافة العالمية، بل أنه أصبح جزءاً من الكثير من العروض المسرحية , فضلا عن تطوير الرقص الشعبي لعناصره ليصبح فيما بعد فنا قائمًآ بذاته في تشكيله لعروض راقصة تحت مسميات مختلفة للرقص مثل الباليه والرقص التعبيري والرقص الدرامي وغيره، إلا أن الرقص على اختلاف أنواعه يمارس داخل صالات العرض من القائمين عليه الممتهنين له لا من العلماء .”

وأضافت المحكمة ” كما أنه لا يجوز لمن تمتهن مهنة الرقص أن تمارس مهنة أستاذة في الجامعة، فلا يجوز لأستاذة الجامعة أن تتخذ من الرقص شعاراً لها علانية تدعي أنه مصدر التفاؤل والأمل، ومن يدعو إلى ذلك يريد هدم قيم المجتمع، بما ينال من هيبة أستاذة الجامعة أمام طلابها وطالباتها، ويجرح شعورهم، ويمس كبرياء زميلاتها رفيقات دروب العلم، باعتبارها المثل والقدوة، وقد ضربت للطلاب مثلاً غير صالح للعلم فبئس الدرس الذى يدعو إلى مستقبل مظلم .”

0 تعليق

0 أضف تعليقs

أضف تعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

أخبار متعلقة

Contact Us